إعادة الهجن القطرية من الإمارات إلى الدوحة

 

 

الدوحة – قنا

IMG 0718وجه سعادة الشيخ حمد بن جاسم بن فيصل آل ثاني رئيس اللجنة المنظمة لسباق الهجن الشكر إلى حضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى على المكرمة الأميرية بنقل الهجن القطرية التي كانت موجودة بالإمارات وإعادتها إلى الدوحة بحراً عن طريق سلطنة عمان، وتسهيل كافة الإجراءات حتى وصلت من ميناء صحار في سلطنة عمان إلى ميناء الرويس في قطر خلال يومين ونصف.

وأضاف سعادته قائلاً إن اهتمام القيادة الرشيدة ومساندتها لأبناء قطر مثار إعجاب جميع الشعوب التي تحسدنا على حب حضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى لشعبه، وكذلك دعمه لرياضة الأجداد.

ونوّه رئيس اللجنة المنظمة لسباق الهجن بأنه وصلت حتى الآن 204 رؤوس ويتبقى هناك ما يزيد عن 400 رأس أخرى موجودة حالياً في سلطنة عمان، ومن المقرر وصول باقي المطايا على مراحل في ظل التعاون التام بيننا وبين أشقائنا في السلطنة.

وتابع سعادة الشيخ حمد بن جاسم بن فيصل آل ثاني قائلاً إنه يجب أيضا ًأن نوجه الشكر إلى الأشقاء في سلطنة عمان وخاصة وزير الشباب والرياضة والاتحاد العماني للهجن برئاسة سعيد الغفيلي وأيضا لا يجب أن ننسى الدور الكبير الذي قام به عبد الله الجابري عضو الاتحاد العماني للهجن والذي كان حلقة الاتصال بين لجنة سباقات الهجن في قطر والاتحاد العماني للهجن، وكذلك لا يجب أن نغفل الدور الكبير الذي قامت به سفارة دولة قطر في عمان وخاصة سعادة السيد علي بن فهد الهاجري سفير دولة قطر لدى السلطنة.

واختتم رئيس اللجنة المنظمة لسباق الهجن تصريحه قائلاً: "لم يكن نقل هذه المطايا من الإمارات إلى قطر عبر سلطنة عمان أمراً سهلاً ولكنه كان أمراً شاقاً للغاية وكانت هناك جهود مخلصة من أبناء اللجنة، ولا ننسى الجهد الذي قام به خليل بن ناصر الشهواني ممثل اللجنة في متابعة نقل المطايا من عمان للدوحة".